العلويون وأغبياء ألسنة (4)
داعش أللا إسلامية
الإرهاب النصيري
حقيقة حركة بلاك هوك
التثقيف الشيعي الخاطئ (4)
هذا ماتضمره إيران للعراق
من أكاذيب النظام
المنطق المقلوب
الموت لأمريكا الموت لإسرائيل
المالكي يضعنا على المذبح الإيراني
دعونا نستعمل فكرنا
أدخنة في سماء البحرين
" البرادعي
روسيا الرابح الأكبر
كم عدد قتلى حزب الله؟
القرصنة المعممة!
اختطاف الأب باولو
 
 
 

           هلاك سليماني ومكر الملالي

أثار التعاطي الإعلامي لملالي المكر والخداع الإيرانيين مع مشهد تشييع المقبور قاسم سليماني قريحة الصحافة، حيث ظهر جليا أن الإعلام الرسمي لم يتعاط مع الحدث بشكل عشوائي إطلاقا، إنما مدروس بدقة شديدة، ابتداء من تعليق اللافتات والصور والرسومات التي رفعت في شوارع طهران والمدن الإيرانية، وفي بغداد وبيروت وصنعاء، إلى مرور جثمان سليماني في منطقة الأهواز وحشد الناس للسير بالجنازة في هذه المنطقة التي فيها معارضة للنظام، وصولا إلى الصور والمشاهد التي بثت عن التشييع الذي بكى فيه المرشد علي خامنئي على الهواء مباشرة وهو يصلي على جثمان سليماني ورفاقه الذين قضوا معه ، وهو الخامنئي الذي لايهتز له جفن بقتل ملاين الأبرياء الذي قتلهم السفاح المقتول سليماني.  وقال المراقبون إن الإيرانيين أرادوا بشكل مباشر وغير مباشر إظهار الحدث وكأنه جلل؛ بغية شد العصب القومي الفارسي حول النظام في مرحلة هو أحوج ما يكون إلى ذلك؛ بعدما كانت أنهكته الاحتجاجات الداخلية المعترضة على سياساته الهوجاء التي سرقت أموال الشعب الإيراني.

 وفي الوقت الذي تضاربت فيه تصريحات المسؤولين الإيرانيين حول الرد المحتمل على الأميركيين، كما في الوقت الذي أوحى ذلك التضارب بأن الإيرانيين مرتبكون جدا، وربما مذهولون أمام هول ما حصل لهم وغير متوقعين لما قام به الرئيس الأميركي دونالد ترامب، فإن المشاهد الإعلامية «المرتبة» التي بثت أرادوا منها إثبات لحمتهم أو تماسكهم من جهة، وتظهير المظلومية التي عبر عنها المرشد في بكائه؛ فتلك المظلومية المزيفة منذ أيام سيدنا الحسين جزء لا يتجزأ من ثقافة يعرف الإيرانيون كيف يكون وقعها على جمهورهم الذي أدمن على البكاء بمبرر وبغير مبرر .

 وأشار المراقبون إلى أن ذلك ربما يفيدهم في هذه المرحلة التي يقعون فيها في معضلة الرد الذي قد يتحول إلى حرب لا طاقة للشعب الإيراني بها، لذا يتطلب الأمر شحنا عاطفيا ورمزيا وقوميا ودينيا.. لكن هل يكفي ذلك لخوض حرب مدمرة وغير مضمونة النتائج؟ مصادر أخرى تشير إلى أن المشهد الذي أراده النظام يوحي بشيء سابق يرقى إلى أيام الحرب مع العراق، وكيف كان التحشيد الفارسي العنصري في تلك المرحلة، وكيف أن شعارات «الانتقام» التي ترفع اليوم شبيهة بشعارات تلك الحرب. تبقى الإشارة إلى أن المتشددين يجيدون هذه اللعبة، وهم أكبر المستفيدين، علما بأن الانتخابات التشريعية باتت على الأبواب.. في فبراير المقبل. وهم مصرون على النواح والبكاء ليس حزناً على الهالك سليماني ولكن حتى يصوت الإيرانيون لهم وليس لغيرهم من المعتدلين.



                          نعيم درويش 

 

 

   
 
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية (38 )
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية 37
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية (19 )
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية (18 )
مجوس التشيع ومجوس التهود
لنكات مرئية تفضح التشيع المجوسي1
اوقفوا تركيا
المرأة المتحررة
سليماني الأحمق
هلاك سليماني ومكر الملالي
يا أبنائي تمهلوا 2
يا أبنائي تمهلوا 1
كبير حمير الليبرالية
إرحموا الإسلام ايها الإرهابيون (1 )
أصبحنا صفراً على الشمال
سماع القرآن الكريم على الإنترنت
 26/01/2020 05:37:19 ص  

 

 

كل الحقوق محفوظة لموقع أحباب الصادق 2012 ©
 لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع