العلويون وأغبياء ألسنة (4)
داعش أللا إسلامية
الإرهاب النصيري
حقيقة حركة بلاك هوك
التثقيف الشيعي الخاطئ (4)
هذا ماتضمره إيران للعراق
من أكاذيب النظام
المنطق المقلوب
الموت لأمريكا الموت لإسرائيل
المالكي يضعنا على المذبح الإيراني
دعونا نستعمل فكرنا
أدخنة في سماء البحرين
" البرادعي
روسيا الرابح الأكبر
كم عدد قتلى حزب الله؟
القرصنة المعممة!
اختطاف الأب باولو
 
 
 

                         اتركوا العربان

في يوم من أيام الغرور الإيراني قالت وكالة الأنباء الإيرانية «مهر » للعراقيين: اتركوا العربان واتحدوا معنا ، اتركوا الدشداشة والكوفية والذل العربي

وذلك بعد أيام على تصريحات مستشار الرئيس الإيراني، التي اعتبر فيها العراق عاصمة لإمبراطورية إيران ورد حكومة بغداد الشيعية باستحياء على تصريحاته حتى لاتظهر بمظهر الخيانة للشعب العراقي، ولم يعجب ذلك الرد الضعيف الإيرانيين الذين يريدون من الشعب العراقي الخنوع لهم فخرجت وكالة الأنباء الإيرانية بمواقف غير مسبوقة لرئيس تحريرها، حسن هاني زاده، هاجمت بقسوة الدول العربية ومن وصفتهم بـ «العربان»، ودعت العراق الى الوحدة مع إيران لأسباب طائفية وتاريخية، وحضت العراقيين على ترك «العروبة المزيفة الجاهلية وتراب الذل العربي» وتغيير ملابسهم بعيدا عن «الدشداشة والكوفية».حسب افترائها وزعمها .

 وتحت عنوان «الوحدة بين إيران والعراق لابد منها»، نشرت وكالة «مهر» شبه الرسمية أن الأوان قد آن لأن «يقول الشعب العراقي كلمته الأخيرة وأن يختار بين العروبة المزيفة الجاهلية وبين الإسلام الحقيقي وينفض ثوبه من تراب الذل العربي»، مضيفة أن الشعبين تربطهما «وشائج دينية وتاريخية» رغم التجاذبات في العلاقات بمراحل تاريخية.
وتابعت الوكالة، بالقول إن العراق «بلد عربي عريق.. لكن جل الدول العربية تنظر إليه من منظور طائفي بحت، وهذا يدل على مدى العنصرية السائدة في البلدان العربية تجاه العراق».

وفي لعبة قذرة لشق الصف العراقي عن إخوانه العرب ،لفتت «مهر» إلى أن الأغلبية من سكان العراق «معروفة بانتمائها العقائدي إلى مذهب أهل البيت»، معتبرة أن هذا هو سبب عداء الأنظمة العربية لها.
واعتبرت الوكالة أن تمدد التنظيمات الإرهابية في مناطق معينة بالعراق جاء بسبب «الطابع الديموغرافي السائد في تلك المناطق».وتقصد الوكالة تنظيم داعش الإرهابي الذي دربته إيران وإسرائيل على القتل والإرهاب للإساءة لسمعة أهل السنة، وأضافت في تعليق بارز «العراق بحاجة الى حلة جديدة بعيدة عن الكوفية والعقال والدشداشة ويتجه نحو ثقافة جديدة ليس فيها عنصرية لا بل قريبة من الواقع الديموغرافي والمذهبي في العراق». متهمة الجنرالات العرب بالتوجه إلى «ملاهي لاس فيغاس»، في حين «هب القادة العسكريون الإيرانيون لنصرة الشعب العراقي».
ووصفت الوكالة العرب بأنهم «عربان» مضيفة: «على الشعب العراقي أن يتجه نحو الوحدة مع أصدقائه الحقيقيين وينسلخ من ثوب العروبة المزيفة، لأن كل ويلات العراق سببها وجود العربان.. ما فائدة الوجود الشكلي للعراق في الجامعة العربية، التي تنظر الى الشعب العراقي نظرة طائفية؟ لماذا الدول العربية في مجلس التعاون.. لا تسمح للعراق بأن ينضم إلى هذه المجموعة؟ أليس هذا خير دليل على أن الدول الست في المجلس لا تعتبر العراق بلدا عربيا؟».

لقد كان أبلغ رد على محاولات مهر الإيرانية بسلخ العراقيين عن أصولهم العربية والرضى بالعبودية لمجوس التشيع الإيراني هو المظاهرات التي طافت كل المدن الشيعية وهي تصرخ بأعلى صوتها

     ( إيران بره بره ..العراق حره حره)

فافهموا ياأغبياء إيران والحمد لله أن العراقيين الأبطال الشيعة الواعين لم يسمعوا كلامكم ،بل أغلقوا الحدود معكم وإلا لكان نصفهم مصاب بداء الكورونا الذي يفتك بالإيرانيين وخاصة أصحاب العمائم منهم

أحرار العراق الشيعة 

 

 

 

   
 
إيران وكورونا
مصطفى بادكوبه أي(2)
مصطفى بادكوبه أي(1)
خيانة وطن
اتركوا العربان
يا أبنائي تمهلوا 1
نهاية العرب
كيف نتوقع أن يحبوننا
إيران واسرائيل 2
أمريكا وحزب المخدرات اللبناني 2
لم تقتل الشيعة يانصرالله؟
... وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين
أين أنتم أيها الليبراليون من التكفير الشيعي؟
جرائم الكهنة والخمس
المكر الإيراني والسذاجة العربية
سماع القرآن الكريم على الإنترنت
 31/03/2020 05:54:05 ص  

 

 

كل الحقوق محفوظة لموقع أحباب الصادق 2012 ©
 لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع